الرئيسيةاليوميةمكتبة الصوربحـثمركز الرفعلوحة مفاتيح عربيةالتسجيلدخول

 | .
Share
 

 من روائع البشير الابراهيمي 5

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
djoudi hachemi


نشاط مثالي
نشاط مثالي


الجنس الجنس : ذكر
الشعبة/الإختصاص : أستاذ رياضيات سابقا .. حاليا مستشار في التربية
مسآهمآتے مسآهمآتے : 1424
التقييم التقييم : 37
الأوســـمــــة


مُساهمةموضوع: من روائع البشير الابراهيمي 5   الأربعاء 22 مايو 2013 - 21:56

قال العلامة البشير الابراهيمى الجزائرى -رحمه الله - وبلّ الله ثراه-

"من سُنن العرب أنهم يَجعلون الاسم سمةً للطفولة ،
والكُنيةَ عنوانا على الرجولة ،
لذلك كانوا لا يكتَنون إلا بنتاج الأصلاب ،وثمرات الأرحام من بنين وبنات ، لأنها الامتداد الطبيعي لتاريخ الحياة بهم ،
ولا يَرْضَوْنَ بهذه الكُنى والألقاب الرخوة إلاَّ لعبيدهم ؛
وما راجت هذه الكُنىَ والألقاب المُهلهلة بين المسلمين إلا يوم تراخت العُرى الشادة لمجتمعهم ،
فراج فيهم التخنُّثُ في الشمائل ،
والتأنّث في الطباع ،
والارتخاء في العزائم ،
والنفاق في الدين ،
ويوم نسي المسلمون أنفسهم فأضاعوا الأعمال التي يتمجّد بها الرجال ، وأخذوا بالسفاسف التي يتَلَهَّى بها الأطفال ؛
وفاتتهم العظَمَةُ الحقيقية فالتمسوها في الأسماء والكنى والألقاب ؛

ولقد كان العرب صخورا وجنادل يوم كان من أسمائهم صخر وجَندلَة ؛
وكانوا غُصَصًا وسموماً يوم كان فيهم مرَّة وحنظلة ؛
وكانوا أشواكاً وأحساكاً يوم كان فيهم قتادة وعوسجة .

فانظر ما هم اليوم ؟؟؟؟؟
وانظر أيّ أثر تتركه الأسماء في المُسَمَّياتِ ؟
واعتبره ذلك في كلمة (سيدي)!!
وأنها ما راجت بيننا وشاعت فينا إلا يوم أضعنا السيادة ،
وأفتَلَتتْ من أيدينا القيادة .
ولماذا لم تشع في المسلمين يوم كانوا سادة الدنيا على الحقيقة ؛
((ولو قالها قائل لعُمر لَهاجَتْ شِرَّتُه ،ولَبَادَرَتْ بالجوابِ درّته))).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

من روائع البشير الابراهيمي 5

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التعليم الشامل :: ˆ~¤®§][©][ قــســم الــترحــيــب والـمواضـيـع الـعـامـــة ][©][§®¤~ˆ :: مـنـتـدى الـمـواضـيـع الـعـامـة-