.
الرئيسيةمركز الرفعالتسجيلدخول

Share
 

 حكاية اصم..الحمد لله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nassima gh
nassima gh


نائب المدير
نائب المدير


الجنس الجنس : انثى
المستوى الدراسي المستوى الدراسي : Enseignante
الشعبة/الإختصاص : Biochimie
هوايتي : البحث العلمي
مسآهمآتے مسآهمآتے : 2380
التقييم التقييم : 59

حكاية اصم..الحمد لله Empty
مُساهمةموضوع: حكاية اصم..الحمد لله   حكاية اصم..الحمد لله Emptyالسبت 15 يونيو 2013 - 12:21

يحكى ان
أصيب رجل في الثمانين من عمره
بالتهاب في أذنيه جعله أصمَّ تقريبا.
أعلمه الأطباء بوجوب إجراء عملية للشفاء من مرضه هذا.
وافق الرجل على إجراء العملية إذ أنه
... لم يكن قادرا على سماع أي شيء
سوى الألم الحاد في أذنيه.
بعد إجراء العملية بنجاح تم إرسال
فاتورة تكاليف العملية له
و ألقى الرجل نظرة على الفاتورة وأجهش بالبكاء.
وعندما لاحظ الطبيب المعالج حالة مريضه شعر بالشفقة حياله وقال له إذا كانت التكاليف باهظةً أكثر من اللازم فمن الممكن القيام ببعض الترتيبات الأخرى.
ردّ الرجل العجوز بقوله
لست في حالة بكاء بسبب المال
ولكني أبكي لأن الله منحني السمع ثمانين عاما
ولم يُرسل لي فاتورة قط

كم أعطانا الله وكم عصيناه
لا تخرج قبل أن تحمد الله .
حكاية اصم..الحمد لله  ان أصيب رجل في الثمانين من عمره بالتهاب في أذنيه جعله أصمَّ تقريبا. أعلمه الأطباء بوجوب إجراء عملية للشفاء من مرضه هذا. وافق الرجل على إجراء العملية إذ أنه ... لم يكن قادرا على سماع أي شيء سوى الألم الحاد في أذنيه. بعد إجراء العملية بنجاح تم إرسال فاتورة تكاليف العملية له و ألقى الرجل نظرة على الفاتورة وأجهش بالبكاء. وعندما لاحظ الطبيب المعالج حالة مريضه شعر بالشفقة حياله وقال له إذا كانت التكاليف باهظةً أكثر من اللازم فمن الممكن القيام ببعض الترتيبات الأخرى. ردّ الرجل العجوز بقوله لست في حالة بكاء بسبب المال ولكني أبكي لأن الله منحني السمع ثمانين عاما ولم يُرسل لي فاتورة قط  كم أعطانا الله وكم عصيناه لا تخرج قبل أن تحمد الله حكاية اصم..الحمد لله N0195167

حكاية اصم..الحمد لله  ان أصيب رجل في الثمانين من عمره بالتهاب في أذنيه جعله أصمَّ تقريبا. أعلمه الأطباء بوجوب إجراء عملية للشفاء من مرضه هذا. وافق الرجل على إجراء العملية إذ أنه ... لم يكن قادرا على سماع أي شيء سوى الألم الحاد في أذنيه. بعد إجراء العملية بنجاح تم إرسال فاتورة تكاليف العملية له و ألقى الرجل نظرة على الفاتورة وأجهش بالبكاء. وعندما لاحظ الطبيب المعالج حالة مريضه شعر بالشفقة حياله وقال له إذا كانت التكاليف باهظةً أكثر من اللازم فمن الممكن القيام ببعض الترتيبات الأخرى. ردّ الرجل العجوز بقوله لست في حالة بكاء بسبب المال ولكني أبكي لأن الله منحني السمع ثمانين عاما ولم يُرسل لي فاتورة قط  كم أعطانا الله وكم عصيناه لا تخرج قبل أن تحمد الله
حكاية اصم..الحمد لله  ان أصيب رجل في الثمانين من عمره بالتهاب في أذنيه جعله أصمَّ تقريبا. أعلمه الأطباء بوجوب إجراء عملية للشفاء من مرضه هذا. وافق الرجل على إجراء العملية إذ أنه ... لم يكن قادرا على سماع أي شيء سوى الألم الحاد في أذنيه. بعد إجراء العملية بنجاح تم إرسال فاتورة تكاليف العملية له و ألقى الرجل نظرة على الفاتورة وأجهش بالبكاء. وعندما لاحظ الطبيب المعالج حالة مريضه شعر بالشفقة حياله وقال له إذا كانت التكاليف باهظةً أكثر من اللازم فمن الممكن القيام ببعض الترتيبات الأخرى. ردّ الرجل العجوز بقوله لست في حالة بكاء بسبب المال ولكني أبكي لأن الله منحني السمع ثمانين عاما ولم يُرسل لي فاتورة قط  كم أعطانا الله وكم عصيناه لا تخرج قبل أن تحمد الله

--------------------------------
حكاية اصم..الحمد لله 510
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

حكاية اصم..الحمد لله

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التعليم الشامل :: ˆ~¤®§][©][ قــســم الــترحــيــب والـمواضـيـع الـعـامـــة ][©][§®¤~ˆ :: قــصــص وعـــبـــر-
الدردشة|منتديات التعليم الشامل