.
الرئيسيةمركز الرفعالتسجيلدخول

Share
 

 الصداقة بين الام و ابنتها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ياسمين المميزة
ياسمين المميزة


عضو فعال *
عضو فعال *


الجنس الجنس : انثى
المستوى الدراسي المستوى الدراسي : ثانوي
الشعبة/الإختصاص : جذع مشترك علوم و تكنولوجيا
هوايتي : المطالعة والكتابة
مسآهمآتے مسآهمآتے : 435
التقييم التقييم : 16

الصداقة بين الام و ابنتها  Empty
مُساهمةموضوع: الصداقة بين الام و ابنتها    الصداقة بين الام و ابنتها  Emptyالأحد 30 مارس 2014 - 15:48

- تعد الصداقة بين الأم وابنتها مهمة وضرورية لحماية الابنة من متغيرات الحياة السريعة


 
 التيتهدد شخصيتها وتؤثر عليها، فلا شيء ينقذها من ذلك الخطر سوى ارتباطها القوي 


بأمها التي تعد بر الأمان بالنسبة لها.



فكثيرا ما تحاول الابنة البحث عن أحد يساعدها في حل مشكلاتها والاستماع إلى
 
همومها، فهي بحاجة إلى قلب كبير يحرص على مصلحتها ويشاركها أحلامها وطموحاتها،


 ولن تجد قلبا يحبها ويخاف عليها سوى قلب أمها، الذي يرعاها بالحب والحنان 


والتوجيهات الواعية الحكيمة، التي تنبع من الخبرة الطويلة، ولهذا السبب


تعد الصداقة بين الأم وابنتها السبيل الوحيد للخروج من أي مشكلة قد تقع فيها الفتاة.


فهذه الصداقة الحقيقية التي تنشأ كافية لتحمي الفتاة وتحصنها وتعطيها الفرصة لكسر حواجز نفسية قد تعيقها عن مصارحة أمها في أي مشكلة قد تتعرض لها أو تواجهها، 


وستمكنها من الحصول على ما تريده بدون أن تضطر للكذب، فبناء مثل هذه العلاقة 


الواعية التي تعتمد في أساسها على المصارحة والمكاشفة مع تفهم جيد لكل ما تشعر 


به الفتاة ضروري للتقليل من حيرتها وقلقها، ولذلك تسهم هذه العلاقة المهمة في 


تخليص الفتاة من تلك المخاوف التي قد تسيطر عليها، نتيجة افتقادها لاهتمام أمها 


ورعايتها. 

والأم عندما تبني علاقة صداقة مع ابنتها، لا بد لها أن تكون على اطلاع جيد بكل ما 


يجري 


حولها من تطورات وتغيرات، حتى تتمكن من مواكبتها، الأمر الذي سيساعدها على 


التقرب من ابنتها وفهم احتياجاتها التي لا حصر لها.

وتحمل الأم على عاتقها مسؤولية كبيرة في توجيه ابنتها وتقويم سلوكها الذي قد يتأثر نتيجة التغيرات الكثيرة، والتي تعد خطرا حقيقيا يهدد شخصية الفتاة القابلة للتغير 


والانحراف حسب ما تقتضيه القيم والأخلاق، وحتى لا تقع ضحية لأهوائها، فواجب الأم أن 
ترعاها وتحميها، ولن يتحقق ذلك إلا إذا استطاعت الأم أن ترسم لابنتها الخطوات الأولى 


والأساسية في مشوار حياتها وتسليحها بالمبادئ المهمة والضرورية التي تضمن لها 


حياة 


هادئة ومتزنة خالية من المشاكل.

 ويقف نجاح هذه العلاقة على قدرة الأم على منح ابنتها الاهتمام والحب والثقة، فمن 


الصعب أن تقوم علاقة صداقة حقيقية، إلا إذا تمكنت الأم من مشاركة ابنتها اهتماماتها 


وهواياتها وإعطائها فرصة للتعبير عن مشاعرها والاستماع إلى آرائها وأفكارها بدون 


اللجوء 


إلى الرفض الصريح أو معارضتها وتعنيفها.
ومن حق الفتاة على أمها أن توضح لها وجهة نظرها في أي موضوع تريد الاستفسار عنه 


بأسلوب حكيم وعقلاني مبتعدة تماما عن كونها أم، ولكي تستطيع الأم التقرب من ابنتها 


فعليها أن تلعب دور الصديقة المخلصة والمحبة والتي تحرص على مصلحة صديقتها 


وتخصها بالنصيحة الصادقة البعيدة  عن صيغة الأمر، فلا أحد منا يتقبل ذلك الكم الهائل 


من 


الأوامر المغلفة بالقسوة، واستخدام الأهل لهذه الطريقة يؤدي إلى تعنت الأبناء بآرائهم، 


الأمر الذي قد يدفعهم إلى الخروج عن قوانين الأسرة.

وحتى تجنب الأم ابنتها الوقوع في الضياع واللجوء إلى أشخاص ينقصهم الوعي أو ممن 


حكم عليهم بالضياع مدى الحياة، والسبب وراء ذلك أنها لم تجد من ينقذها وينصحها، 


ويبين لها الخطأ من الصواب، ما يضطرها إلى خوض التجارب والمغامرات حتى لو كلفها 


ذلك الشيء ثمنا غاليا، المهم عندها أن تجد لكل سؤال يدور في رأسها إجابة مقنعة، 




غير آبهة أبدا بالطريقة التي تحصل بها على الإجابة، لأنها سئمت من البحث عنها في 


أعين أناس هم بالنسبة لها موضع ثقة واحترام، لكن عدم تفهم الأم لاحتياجات ابنتها 


وقمعها واستخدامها لتلك الأساليب القاسية التي لا تجدي نفعا كفيل بأن يلقي بالفتاة 


إلى حافة الهاوية.

ولأن الأم هي الحضن الدافئ والقلب الكبير، فلا بد لها من احتواء ابنتها وإحاطتها بالحب 


والحنان والرعاية، وحتما لن تتمكن الأم من تأدية رسالتها على أكمل وجه، إلا إذا عرفت 


كيف تجمع بين الشدة واللين في معاملتها لابنتها مدركة جيدا حاجة ابنتها إلى 


الإحساس 


بالحب والأمان حتى لا تنجرف وراء الأوهام والأكاذيب الخادعة التي تكون سببا في 


تدميرها.

والأم عندما تؤسس علاقة صداقة بينها وبين ابنتها، فمن الضروري أن تحفظ أسرارها 


وتحتضن همومها وأحلامها، معتمدة في ذلك على الصدق والصراحة، الأمر الذي 


سيؤهلها 


إلى كسب ثقة ابنتها، وحرص الأم الشديد على إعطاء الحوار الدور الأكبر، هو الذي 


سيجعلها تطلع على الطريقة التي تفكر بها ابنتها، وسيساعدها ذلك على التعامل معها 


بوعي وتريث وبأسلوب يتناسب مع تفكيرها، عندها فقط ستصنع منها شخصية مستقلة 


قوية قادرة على مواجهة الحياة بعقلانية وتفهم عميق لكل ما يجري حولها من تطور 




وتغيرات  مع السلامة  57 

--------------------------------
الصداقة بين الام و ابنتها  Images?q=tbn:ANd9GcSGiVEfZBusUyev_4B-eHZvkNiF3nA8zXJDK5jPTB342vLYvwUZoA
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
houria hadyl
houria hadyl


نشاط مثالي
نشاط مثالي


الجنس الجنس : انثى
المستوى الدراسي المستوى الدراسي : طالبة جامعية
هوايتي : المطالعة
مسآهمآتے مسآهمآتے : 1857
التقييم التقييم : 69
الأوســـمــــة

الصداقة بين الام و ابنتها  Oou-uo10
الصداقة بين الام و ابنتها  510

الصداقة بين الام و ابنتها  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الصداقة بين الام و ابنتها    الصداقة بين الام و ابنتها  Emptyالأحد 30 مارس 2014 - 18:10

الصداقة بين الام و ابنتها  Images?q=tbn:ANd9GcSttbpQ-3UiK4xuHPSp4wzEN7d8EW-mMn2OgIpH0FgmkL2WLRGSbg

--------------------------------
الصداقة بين الام و ابنتها  0c364210
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ايناس كوكو
ايناس كوكو


عـضـو جديد
عـضـو جديد


الجنس الجنس : انثى
المستوى الدراسي المستوى الدراسي : الثانية متوسط
هوايتي : الرياضة و المطالعة
مسآهمآتے مسآهمآتے : 19
التقييم التقييم : 2

الصداقة بين الام و ابنتها  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الصداقة بين الام و ابنتها    الصداقة بين الام و ابنتها  Emptyالأحد 30 مارس 2014 - 19:46

شكرا لكي على هذا الموضوع المميز

--------------------------------
ما اجمل ان احظى بأشخاص لا اعرفهم وفي بضع ثواني يصبحون اصدقائي المفضلييييييييييييييييييين شكرا لكم  261...  أزهار  364...  363...  134  a33  a8
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
souna13
souna13


عضو فعال
عضو فعال


الجنس الجنس : انثى
المستوى الدراسي المستوى الدراسي : جامعي
الشعبة/الإختصاص : علوم الإعلام والإتصال
هوايتي : المطالعة
مسآهمآتے مسآهمآتے : 331
التقييم التقييم : 7

الصداقة بين الام و ابنتها  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الصداقة بين الام و ابنتها    الصداقة بين الام و ابنتها  Emptyالأحد 30 مارس 2014 - 22:23

شكرا لك 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ياسمين المميزة
ياسمين المميزة


عضو فعال *
عضو فعال *


الجنس الجنس : انثى
المستوى الدراسي المستوى الدراسي : ثانوي
الشعبة/الإختصاص : جذع مشترك علوم و تكنولوجيا
هوايتي : المطالعة والكتابة
مسآهمآتے مسآهمآتے : 435
التقييم التقييم : 16

الصداقة بين الام و ابنتها  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الصداقة بين الام و ابنتها    الصداقة بين الام و ابنتها  Emptyالإثنين 31 مارس 2014 - 19:52

سرنتي مساهمتكم شكرا

--------------------------------
الصداقة بين الام و ابنتها  Images?q=tbn:ANd9GcSGiVEfZBusUyev_4B-eHZvkNiF3nA8zXJDK5jPTB342vLYvwUZoA
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
djoudi hachemi
djoudi hachemi


نشاط مثالي
نشاط مثالي


الجنس الجنس : ذكر
الشعبة/الإختصاص : أستاذ رياضيات سابقا .. حاليا مستشار في التربية
مسآهمآتے مسآهمآتے : 1426
التقييم التقييم : 36
الأوســـمــــة

الصداقة بين الام و ابنتها  Screen47

الصداقة بين الام و ابنتها  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الصداقة بين الام و ابنتها    الصداقة بين الام و ابنتها  Emptyالإثنين 31 مارس 2014 - 21:23

«الأم مدرسة إذا أعددتها.. أعددت شعباً طيب الأعراق» هكذا رآها الشاعر في قوله، ولأن بنات اليوم هن أمهات الغد وما نزرعه في حديقة الحاضر نحصده في بستان المستقبل لذا لابد من أن نبدأ من داخل الأسرة والبداية تكون في علاقة الفتاة بوالدتها هذه العلاقة التي تكون جميلة بقدر ما هي شائكة، ولاسيما في عصرنا هذا حيث يتحرك المجتمع بعاداته وتقاليده وقيمه بأسرع مما يتحرك عقرب الثواني، لذا فإن الصداقة بين الأم وابنتها مهمة وضرورية لحماية الفتاة من متغيرات الحياة السريعة التي تهدد شخصيتها وتؤثر فيها، فلا شيء ينقذها من ذلك الخطر سوى ارتباطها القوي بأمها التي تعد بر الأمان بالنسبة لها. وكثيراً ما تحاول الابنة البحث عن أحد يساعدها في حل مشكلاتها، فهي بحاجة إلى قلب كبير يحرص على مصلحتها ويشاركها أحلامها وطموحاتها، ولن تجد قلباً يحبها ويخاف عليها أكثر من قلب أمها، ترى كيف أصبحت علاقة الأم بابنتها في وقتنا الحالي؟  
صداقة وصراحة


 أعتقد أن جيلنا يختلف كثيراً عن الأجيال السابقة ونحن بحاجة إلى التوجيه والإرشاد والإقناع ولاسيما في ظروف الأزمة التي نعيشها أضعاف ما كانت عليه في الماضي وهذا ما يفسر حاجتها إلى التقارب والمصارحة مع الأهل ولكن ذلك لا يسوغ تجاوز الحدود بأي حال من الأحوال.. وتتابع: الأم هي الأساس وهي التي تحدد طبيعة العلاقة التي تربطها بابنتها شرط أن تظل بعيدة عن التشدد حتى لا تخلق بذلك حواجز من الخوف والخجل وتالياً تصبح العلاقة هشة وسطحية.
 إن العلاقة بين الأم وابنتها يجب أن تكون عفوية ومريحة لا تكلف فيها فرفع التكليف أصبح ضرورياً في هذا العصر، لأن البنت أصبحت تواجه مشكلات ومخاطر وعقبات عديدة لم تكن موجودة أو معروفة من قبل، وتالياً فالبنت أحوج ما تكون إلى التوجيه والمتابعة المباشرة من والدتها، وهذا الأمر لن يتحقق إلا في ظل وجود جو من المصارحة والتقارب والتفاهم أو ما يمكن أن نطلق عليه مجازاً «رفع التكليف»..  إذا كانت الأم مطالبة بتقديم بعض التنازلات في سبيل تحقيق التواصل والتقارب مع ابنتها فإن البنت أيضاً مطالبة بعدم تجاوز حدود الاحترام واللباقة في التعامل مع والدتها وهذه الحدود تختلف من أم لأخرى وفي هذه الحالة يتعين على كل من الأم والبنت البحث عن صيغة جديدة للتواصل، صيغة تحمل في ثناياها مزيجاً من الود والاحترام والثقة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sefia
sefia


عضو نشيط *
عضو نشيط *


الجنس الجنس : انثى
المستوى الدراسي المستوى الدراسي : اول ثانوي
الشعبة/الإختصاص : جذع مشترك علوم
هوايتي : مطالعة الكتب
مسآهمآتے مسآهمآتے : 241
التقييم التقييم : 14

الصداقة بين الام و ابنتها  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الصداقة بين الام و ابنتها    الصداقة بين الام و ابنتها  Emptyالأربعاء 2 أبريل 2014 - 15:19

موضوع ائع  شكرا لك

--------------------------------
عندما تضحك يضحك العالم معك
وعندما تبكي تبكي لوحدك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رابحة أمل
رابحة أمل


عضو جديد
عضو جديد


الجنس الجنس : انثى
المستوى الدراسي المستوى الدراسي : 3 متوسط
الشعبة/الإختصاص : اتمنى ان اكون علوم التجريبية
هوايتي : ذكر الله الخواطر الشعر المرح
مسآهمآتے مسآهمآتے : 5
التقييم التقييم : 0

الصداقة بين الام و ابنتها  Empty
مُساهمةموضوع: الصداقة بين الام و ابنتها   الصداقة بين الام و ابنتها  Emptyالأربعاء 4 يونيو 2014 - 10:25

شكرا على الموضوع رائعة .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
djoudi hachemi
djoudi hachemi


نشاط مثالي
نشاط مثالي


الجنس الجنس : ذكر
الشعبة/الإختصاص : أستاذ رياضيات سابقا .. حاليا مستشار في التربية
مسآهمآتے مسآهمآتے : 1426
التقييم التقييم : 36
الأوســـمــــة

الصداقة بين الام و ابنتها  Screen47

الصداقة بين الام و ابنتها  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الصداقة بين الام و ابنتها    الصداقة بين الام و ابنتها  Emptyالأربعاء 4 يونيو 2014 - 18:01

الصداقة بين الام و ابنتها  14
الصداقة بين الام و ابنتها  168644902866
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ضمير و فؤاد حي
ضمير و فؤاد حي


مشرفة مـنـتـديـات الـتـسـلـيـة والـتـرفـيـه
مشرفة مـنـتـديـات الـتـسـلـيـة والـتـرفـيـه


الجنس الجنس : انثى
المستوى الدراسي المستوى الدراسي : 3 متوسط
الشعبة/الإختصاص : اللهم اجعلني راضية بقضائك ...قانعة بعطائك..
هوايتي : الرسم المطالعة
مسآهمآتے مسآهمآتے : 1025
التقييم التقييم : 20
الصداقة بين الام و ابنتها  Oouo_u10

الصداقة بين الام و ابنتها  Empty
https://www.bac35.com
مُساهمةموضوع: رد: الصداقة بين الام و ابنتها    الصداقة بين الام و ابنتها  Emptyالخميس 5 يونيو 2014 - 14:05

شكرا على الموضوع الرائع

--------------------------------
الصداقة بين الام و ابنتها  Ouarsenis-3e23e50e8d
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
anouarsoft
anouarsoft


عضو فعال
عضو فعال


الجنس الجنس : ذكر
مسآهمآتے مسآهمآتے : 380
التقييم التقييم : 1

الصداقة بين الام و ابنتها  Empty
مُساهمةموضوع: رد: الصداقة بين الام و ابنتها    الصداقة بين الام و ابنتها  Emptyالأحد 4 يناير 2015 - 12:42

الصداقة بين الام و ابنتها  269803623
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

الصداقة بين الام و ابنتها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1



صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التعليم الشامل :: ˆ~¤®§][©][ مــنــتــديـات الــثــقــافــة و الصحة ][©][§®¤~ˆ :: إبداعات الأعضاء وخواطرهم-
الدردشة|منتديات التعليم الشامل